ابحث في المراكز الطبية

لم يتم العثور على نتائج حول اختبار كثافة العظام في بورتو, البرتغال

يمكنك تجربة هذه الخيارات:

عن اختبار كثافة العظام

تُصنف هذه المعلومات كمعلومات عامة ولا يُعتد بها كنصائح طبية من جانب Health-Tourism.com. كما يجب التنويه إلى أنه أية قرارات متعلقة بالعلاج، مرحلة المتابعة والرعاية بعد العلاج أو فترة النقاهة يجب اتخاذها وفق الاستشارة المناسبة فقط، وبناء على نصيحة الطبيب المختص المؤهل لذلك.

اختبار كثافة العظام

ما هو اختبار كثافة العظام؟

هو اختبار طبي يقوم بقياس كمية الكالسيوم والمعادن الأخرى الموجودة في مكان محدد من العظام. وهو معروف أيضًا باسم اختبار الكثافة المعدنية للعظام (BMD)

 

لماذا نقوم باختبار كثافة العظام؟

لتحديد مخاطر التعرض للكسور.

 

للاكتشاف المبكر لمرض هشاشة العظام

لتقييم فعالية أدوية هشاشة العظام

 

كيف يتم إجراء الاختبار؟

هناك عدة طرق لإجراء اختبار كثافة العظام. أكثرها شيوعًا هو الاختبار المعروف بمقياس امتصاص الأشعة السينية ثنائي الطاقة (DEXA). يستخدم اختبار الـDEXA جرعات ضئيلة جدًا من الأشعة السينية. ويمكن تصنيفها لنوعين وهما اختبار DEXA المركزي، واختبار DEXA الطرفي.

اختبار DEXA المركزي: يتطلب الاستلقاء على طاولة لينة، ليقوم الماسح بالمرور على منطقة الحوض وأسفل العمود الفقري. في معظم الأحيان لا يحتاج المريض لخلع ملابسه. وهو أفضل اختبار للتنبؤ بمخاطر التعرض للكسور.             

اختبار DEXA الطرفي: تستخدم أجهزة أصغر لقياس كثافة العظام الصغيرة بالجسم مثل الأصابع، الرسغ، الكعب أو الساق.

كيف يتم التحضير للاختبار

يجب إبلاغ الطبيب في حالة وجود حمل. للاختبار، يجب أن يظل المريض ثابتًا. عملية المسح غير مؤلم. وكمية الإشعاع المستخدم في اختبار قياس كثافة العظام ضئيلة للغاية.

 

عوامل الخطر الخاصة بهشاشة العظام

يجب إجراء اختبار قياس كثافة العظام للسيدات أكبر من 65 عامًا والرجال أكبر من 70 عامًا، بسبب زيادة مخاطر تعرضهم لهشاشة العظام. و تشمل العوامل الأخرى التي تزيد من خطر التعرض لهشاشة العظام:

الكسور الناتجة عن أنشطة طبيعية كما في حالات كسور الهشاشة أو السقوط من ارتفاع.

التهاب المفاصل الروماتويدي المزمن

اضطرابات الأكل

أمراض الكلى المزمنة

انقطاع الطمث المبكر (سن اليأس المبكر)

العلاج الهرموني أو سرطان الثدي أو البروستاتا

التدخين

إصابة أحد أفراد العائلة بمرض الهشاشة

تناول أدوية الكورتيكوستيرويد لمدة طويلة

الأدوية البديلة لهرمون الغدة الدرقية

إدمان الكحول

 

كم مرة يجب أن أقوم بإجراء اختبار كثافة العظام؟

إذا كنت معرضًا للإصابة بمرض هشاشة العظام، فينصح بإجراء اختبار قياس كثافة العظام كل عامين.

إلا أنه عليك مناقشة الأمر مع طبيبك، فلكل حالة طبيعتها الخاصة.

 

النتائج الطبيعية

عادةً ما يتم تسجيل نتائجك كمعامل T و معامل Z

معامل T: ينتج هذا المعامل من مقارنة كثافة عظام المريض بكثافة عظام سيدة شابة سليمة. يكون معامل Tفي المعدل الطبيعي إذا كان أكثر من -1.0، بينما تكون مصابًا بنقص في كثافة العظام إذا كان معامل T بين -2.5 و -1، إذا كان معامل T أقل من -2.5، فأنت في الغالب مصاب بمرض هشاشة العظام.

معامل Z: ينتج هذا المعامل من مقارنة كثافة عظام المريض مع كثافة عظام أشخاص آخرين من نفس النوع، والعمر، والعرق.

وتشير النتيجة إذا كانت رقمًا سلبيًا في أي معامل منها، لرقة عظامك عن المتوسط. وكلما كان الرقم السلبي أكبر، كان خطر تعرضك لهشاشة العظام أكبر.

 

ماذا تعني النتائج غير الطبيعية؟

جدير بالذكر أن اختبار قياس كثافة العظام لا يقوم بتشخيص كسور العظام. ولكنه يستخدم للمساعدة على التنبؤ بمخاطر الإصابة بهشاشة العظام والكسر قبل حدوثه.

سيقدم لك الطبيب المساعدة لفهم النتائج والتوصية بالأساليب التي يمكن اتباعها لزيادة كثافة العظام.

 

العلاج

تحدد نتائج الاختبار التوصيات التي سيقدمها الطبيب. يمكن حساب معدل التعرض للإصابة بالكسور باستخدم معامل FRAX. وقد يوصي الطبيب بتغيير نمط الحياة مثل تناول طعام غني بفيتامين د، والكالسيوم وفيتامين ك والبوتاسيوم.

 

لمعرفة المزيد عن اختبار كثافة العظام

التصفح حسب البلد

كل حقوق النشر محفوظة، © 2008 - 2016 Health-Tourism.com