ابحث في المراكز الطبية

لم يتم العثور على نتائج حول زراعة الأسنان بواسطة الطعم العظمي في البرتغال

يمكنك تجربة هذه الخيارات:

عن زراعة الأسنان بواسطة الطعم العظمي

تُصنف هذه المعلومات كمعلومات عامة ولا يُعتد بها كنصائح طبية من جانب Health-Tourism.com. كما يجب التنويه إلى أنه أية قرارات متعلقة بالعلاج، مرحلة المتابعة والرعاية بعد العلاج أو فترة النقاهة يجب اتخاذها وفق الاستشارة المناسبة فقط، وبناء على نصيحة الطبيب المختص المؤهل لذلك.

زرع عظم الأسنان

عادةً ما يتم الربط بين زرع العظام بعمليات ترميم الأسنان مثل زراعة الأسنان وتكوين جسر. في معظم الحالات، قد يتوقف نجاح عملية الترميم على عرض عظام الفك ، وارتفاعها، وعمقها في مكان الزرع. قد لا يمكن إجراء زرع ناجح في حال تعرض عظم الفك لضرر كبير أو كان حجمه صغير. وفي الغالب يكون حجم عظام الزرع مناسبة لعملية الترميم.

هناك عوامل هامة ومتعددة تؤثر على حجم عظام الفك:

• أمراض اللثة - قد تؤثر أمراض اللثة على عظام الفك التي تدعم الأسنان وتدمرها بشكل دائم. يزداد سوء حالة الأجزاء المتضررة تدريجيًا حتى تصبح أسنان غير مستقرة.

• خلع الأسنان - أظهرت الأبحاث أن المرضى الذين تعرضوا لخلع الأسنان يفقدون نسبة 40 – 60 في المئة من العظام المحيطة بالأسنان التي تم خلعها خلال 36 شهرًا بعد العملية. فقدان العظام يؤدي إلى ما يُعرَف باسم "فقد العظام".

• الإصابات والعدوى والجروح – قد تتسبب الإصابات الجسدية وإصابات الأسنان الناتجة عن صدم الفك في انحسار العظام. كما يمكن أن تتسبب العدوى في انحسار عظام الفك بنفس الطريقة.

أسباب زرع العظام

غالبًا ما تكون عملية زرع العظام عملية ناجحة، كما أنها الخيار المُفضَّل لعلاج تشوهات الأسنان، وفقدان الأسنان، والأسنان المصابة. قد تزيد عملية زرع العظام من عرض وارتفاع الفك وملء فراغات العظام.

هناك طريقتان لزرع العظام بشكل إيجابي يؤثر على استقرار وصحة الأسنان:

تثبيت الفك – يساعد زرع العظام على استعادة واستقرار هيكل الفك وتهيئته لعمل الزرع أو الجراحة الترميمية. ويمكن أيضًا علاج التشوهات وإعادة ترميم العظام لتوفير دعمًا إضافيًا.

الحفظ – قد يستخدم زرع العظام في منع أو الحد من انحسار العظام بسبب أمراض اللثة، أو خلع الأسنان أو غيرها من العمليات التدخلية الأخرى.

فحص الفم

أولاً، سيفحص طبيب الأسنان المنطقة المصابة بعناية لتقييم حالة اللثة والأسنان العامة. إذا تم اكتشاف إصابة اللثة أوكانت الأسنان المجاورة في حالة سيئة فيجب علاج هذه المشكلات قبل أن البدء في عملية زرع العظام. وسيوصي طبيب الأسنان أيضًا بعمل فحص الأشعة السينية البانورامية لتقييم عرض وعمق العظام الأصلية. وقد ينصح الطبيب بعمل أشعة مقطعية           للتأكد من حالة العظام. ووفقًا للنتائج، قد يحتاج طبيب الأسنان لتخدير المنطقة وفحص اللثة لمعرفة نوع وكم العظام المطلوبة.

على ماذا يشمل إجراء زرع العظام؟

سيحدد طبيب الأسنان أفضل نوع وفقًا لحالة المريض.

زرع العظام الذاتي – يتم الحصول على العظام من جسم المريض نفسه (عادة من المنطقة الخلفية من الذقن أو الفك السفلي). هو النوع المُفَضَّل حيث يؤدي لأفضل النتائج.

زرع العظام الخيفي - تُستخدم العظام الاصطناعية في هذا النوع من التطعيم.

زرع خارجي - يُستخدم عظم البقر في هذا النوع من التطعيم.

تستغرق عملية زرع العظام عدة أشهر في الغالب، حيث يتم استخراج العظام من جسم المريض (أو يتم الحصول عليها من 'بنك العظام' في حالات استثنائية) وإضافتها إلى الموقع المتضرر. ستندمج هذه العظام بالعظام الأصلية مما يؤدي لالتصاقها ونمو الخلايا، دعم الفك بالعظام يؤدي لتكون كتلة عظام أكبر تساعد في دعم الأسنان المزروعة وتثبيتها.

أثناء الجراحة، سيخدر طبيب الأسنان أماكن الخلع والزرع باستخدام المخدر الموضعي. وسيتم عمل شق صغير لإعداد المكان لتركيب العظم الجديد، والذي سيتم تثبيته. ويمكن استخدام غشاء صناعي لتغطية العظام الجديدة. يحمي هذا الغشاء من عدوى البكتيريا ونمو الأنسجة الرخوة ويحفز نمو العظام الجديدة. لا تحتاج هذه العملية إلى مبيت المريض، وسيتم توفير تعليمات شاملة عن إجراءات الرعاية ما بعد العملية. كما سيصف طبيب الأسنان الأدوية للعلاج التورم والعدوى والضيق.


لمعرفة المزيد عن زراعة الأسنان بواسطة الطعم العظمي

التصفح حسب البلد

كل حقوق النشر محفوظة، © 2008 - 2018 Health-Tourism.com