ابحث في المراكز الطبية

جراحة تصحيح الإبصار في فرنسا

المستشفيات، العيادات، و المراكز الطبية في فرنسا التي تقدم جراحة تصحيح الإبصار.

مستشفى ساينت جريجوري المركزي الخاص

أنشئت مستشفى ساينت جريجوري المركزي الخاص، وهي المستشفى الأولى في فرنسا المتخصصة في الجراحة، في 2004 عندما تم دمج عيادة سانت فينسنت، وعيادات فولني، وعيادة بريكيني للأمومة في كيان واحد.

مدى توفر

جراحة تصحيح الإبصار متاحة

مركز أمبرويز- باريه الجراحي

في 2006، قامت مجموعة مستشفيات هكساجون المستقلة بالاستحواذ على العيادة، وقامت بتوسيعها ومضاعفة سعتها لأكثر من 200 سرير. وتعد عيادة أمبرويز – باريه رائدة في العلاج الكيماوي، غسيل الكُلى، والإخصاب الصناعي، وهي أول منشأة خاصة في إيل دي فرانس تمتلك روبوت جراحة آلي.

مدى توفر

جراحة تصحيح الإبصار متاحة

مراكز طب وجراحات العيون في فرنسا (صفحة 1 من 1)

عن جراحة تصحيح الإبصار

تُصنف هذه المعلومات كمعلومات عامة ولا يُعتد بها كنصائح طبية من جانب Health-Tourism.com. كما يجب التنويه إلى أنه أية قرارات متعلقة بالعلاج، مرحلة المتابعة والرعاية بعد العلاج أو فترة النقاهة يجب اتخاذها وفق الاستشارة المناسبة فقط، وبناء على نصيحة الطبيب المختص المؤهل لذلك.

الجراحة الانكسارية

جراحة العين الانكسارية هي أي عملية يتم إجراءها على العين لتحسين الحالة الانكسارية للعين للتخلص من الحاجة لارتداء العدسات اللاصقة أو النظارات أو تقليل درجة الاعتماد عليهما. وهذه العملية قد تتم بطرق جراحية متعددة لإعادة تشكيل القرنية أو عملية عتامة العين. تستخدم أشهر الطرق في الوقت الحالي ليزر إكزايمر لإعادة تشكيل منحنى القرنية. قد تقلل عمليات جراحة العين الإنكسارية الناجحة من مشاكل البصر الشائعة أو تعالجها، وذلك مثل الاستجماتيزم، وقصر النظر وطول النظر، والحالات التنكسية مثل القرنية المخروطية.     

الطرق

عمليات الخفوق

تتم عملية الاستئصال بليزر الإكزايمر بسبب خفقان القرنية الصفائحي الجزئي السميك

  • رأب القرنية الصفائحي التلقائي
  • رأب القرنية الموضعي بمساعدة الليزر (LASIK)
  • استخراج العدسة الانكساري (ReLEx):

العمليات السطحية

يُستخدم ليزر الإكزايمر في استئصال الجزء الأمامي من سدى القرنية. لا تتطلب هذه العمليات قطع جزئي سميك في السدى. تتنوع عمليات الاستئصال السطحي في طريقة الاعتناء بالطبقة الظهارية فقط.

  • بضع القرنية ضوئية الانكسارية (PRK)
  • بضع القرنية ضوئية الانكسارية عبر الظهارة (TransPRK)
  • تصحيح تحدب القرنية تحت الظهارة بمساعدة الليزر (LASEK)
  • التصحيح الخارجي لتحدب القرنية في موضعها بمساعدة الليزر
  • عملية No – touch عبر الظهارة ذات المواصفات المحددة (C-TEN)

عمليات شق القرنية

  • بضع القرنية الشعاعي (RK)
  • بضع القرنية الشعاعي الصغير غير المتماثل (MARK)
  • بضع القرنية المقوسة (AK)
  • شقوق الاسترخاء الطرفية (LRI)

عمليات أخرى

  • خثور القرنية الإشعاعي
  • رأب القرنية الحراري بأشعة الليزر (LTK)
  • شرائح حلقة القرنية داخل السدى (Intacs)
  • عدسات داخل المقلة العينية (PIOL)
  • الجراحة الانكسارية بشكل عام
  • علاج البصر الشيخوخي

التوقعات

يستخدم أطباء العيون عدة طرق لفحص نتتائج الجراحة الانكسارية ويقومون بتغيير تقنياتهم المختلفة دائمًا من أجل الوصول لأفضل النتائج في المستقبل. يتم برمجة عدد قليل من هذه الطرق على أجهزة أطباء العيون لقياس مدى انكسار العين بجانب شكل القرنية، مثل طبوغرافيا القرنية.  

المخاطر

لا يُنصح للأفراد الذين يعانون من أمراض معينة في العين تتعلق بالقرنية أو الشبكية بإجراء هذه الجراحة، هذا بالإضافة إلى المرضى، والحوامل، والأفراد الذين يعانون من مشاكل صحية مثل أمراض المناعة الذاتية، والسكر، والمياه الزرقاء، أو مرض الأوعية الدموية المتفاقم.

القرنية المخروطية عبارة عن ترقق متقدم في القرنية، وهو مرض متكرر في الرقنية. توسع القرنية هو الإصابة بحالة القرنية المخروطية بعد إجراء الجراحة الانكسارية. يُعتقد أن ترقيق القرنية المفرط عبر الجراحة الانكسارية قد يؤدي لتطور الحالة، وقد يتطلب هذا الأمر لزراعة القرنية.

يتم استخدام جهازي قياس سمك القرنية وطبوغرافيا القرنية لتشخيص الحالات القرنية الشاذة. هذا بالإضافة إلى أن شكل عين بعض الأفراد قد لا يسمح بنجاح الجراحة الانكسارية إلا إذا تم استئصال كمية زائدة من نسيج القرنية. يجب على الأفراد الذين يرغبون في إجراء جراحة الليزر للعين أن يخضعوا لتقييم شامل للعين.

بالرغم من تناقص خطر المضاعفات حاليًا مقارنةً بالأيام الأولى للجراحة الانكسارية، إلا أن فرصة حدوث مشاكل خطيرة ما زالت موجودة وإن كانت ضعيفة. وذلك مثل المشاكل البصرية التي تشمل متلازمة العين الجافة، والهالات، والظلال، وازدواج الرؤية، والنجمى. تنشأ فرصة إزاحة الخفقان التصادمي بالخطأ بعد سنوات من إجراء العمليات التي تسبب خفقان دائم في القرنية (مثل عملية تصحيح تحدب القرنية بالليزر)، وإن لم يتم علاج الحالة فورًا قد تؤدي لنتائج مدمرة.    

يجب فحص مرضى الحول فحصًا شاملاً للتأكد من عدم وجود خطر المضاعفات مثل ازدواج الرؤية و/ أو ازدياد زاوية الحول. عند الحاجة لعمل جراحة الحول والجراحة الانكسارية معًا، يوصى بإجراء الجراحة الانكسارية أولًا.  

قد تكون الجراحة الانكسارية فكرة جيدة للمريض في الحالات التالية:

  • عند رغبة المريض في تقليل الاعتماد على العدسات اللاصقة أو النظارات؛
  • عدم وجود أمراض في العين؛
  • تقبّل المريض الآثار الجانبية المحتملة والأخطار المصحوبة في العملية الجراحية؛
  • استيعاب المريض لاحتمال الاستمرار في ارتداء العدسات اللاصقة أو النظارات بعد إجراء الجراحة للوصول إلى أفضل رؤية؛
  • المعاناة من الخطأ الانكساري المناسب.  

لا يوجد طريقة مناسبة واحدة يطبقها العالم كله لعلاج وتصحيح مشاكل العين الانكسارية. لذلك يتم تحديد الخيار الأفضل من أجل المريض بعد مناقشة طبيب العيون وعمل تقييم شامل للحالة. إذا أراد المريض إجراء جراحة انكسارية، فعليه هو وطبيب العيون مناقشة الاحتياجات البصرية والخاصة بنمط حياة المريض من أجل معرفة ما هي أفضل عملية تناسبه.

 

لمعرفة المزيد عن جراحة تصحيح الإبصار

التصفح حسب البلد

كل حقوق النشر محفوظة، © 2008 - 2018 Health-Tourism.com