ابحث في المراكز الطبية

توسيع الشرايين التاجية في شتوتجارت

مستشفيات ومراكز طبية في شتوتجارت, ألمانيا تقوم بإجراء توسيع الشرايين التاجية (PTCA).

تكلفة توسيع الشرايين التاجية (توسيع الشرايين التاجية عبر الجلد PTCA) في ألمانيا

إجراء طبي الحد الأدنى للسعر الحد الأقصى للسعر

توسيع الشرايين التاجية

دولار أمريكي 16,000

دولار أمريكي 21,500

التصفح حسب المدينة:

مستشفى شتوتجارت

مستشفى شتوتجارت واحدة من أكبر مستشفيات ألمانيا، تتكون من أكثر من 50 عيادة ومعهد متخصص تغطي كافة التخصصات الطبية. وتعد مستشفى شتوتجارت واحدة من أفضل المستشفيات في ألمانيا، وتعد المكان الذي تحول إليه حالات الأورام، والأنف والأذن والحنجرة، والأطفال، وغيرها.

الأسعار:

مراكز القلب في شتوتجارت (صفحة 1 من 1)

عن توسيع الشرايين التاجية

تُصنف هذه المعلومات كمعلومات عامة ولا يُعتد بها كنصائح طبية من جانب Health-Tourism.com. كما يجب التنويه إلى أنه أية قرارات متعلقة بالعلاج، مرحلة المتابعة والرعاية بعد العلاج أو فترة النقاهة يجب اتخاذها وفق الاستشارة المناسبة فقط، وبناء على نصيحة الطبيب المختص المؤهل لذلك.

ما هي عملية توسيع الشرايين التاجية؟
عملية توسيع الشرايين التاجية هي عملية جراحية لتوسيع الشرايين التاجية المسدودة بهدف تحسين تدفق الدم إلى عضلة القلب.
تساعد عملية توسيع الشرايين التاجية على تخفيف أعراض مرض قصور الشرايين التاجية (مرض القلب التاجي) مثل ألم الصدر وضيق التنفس. وتقوم العملية أيضًا بتقليل احتمالية حدوث ذبحة صدرية للمريض نتيجة انسداد الشريان التاجي. عادة ما يكون هذا الانسداد بسبب جلطة دموية تتكون على البقعة المصابة بتصلب الشرايين. تتكون بقعة التصلب الشرياني نتيجة تراكم تجمعات دهنية بجدار الشريان؛ مما يؤدي إلى ضيقه واحتمالية تجلط الدم في هذه المنطقة.

كيف يتم إجراء عملية توسيع الشرايين التاجية؟

  • يتم إجراء عملية توسيع الشرايين التاجية عادةً في معمل القساطر القلبية.
  • يتم إعطاء المريض دواء الهيبارين لمنع تجلط الدم أثناء العملية.
  • يتم عمل جرح صغير بمعصم المريض أو فخذه.
  • بعد ذلك، يتم إدخال القسطرة من خلال هذا الجرح إلى الشريان.
  • يتم حقن محلول تبايني (صبغة) بداخل الشريان عن طريق القسطرة. الصبغة عبارة عن سائل عديم اللون يحتوي على مادة اليود التى تظهر بيضاء على الأشعة السينية.
  • يظهر مكان انسداد الشريان بمساعدة هذه الصبغة. قد يشعر المريض بدفء أثناء حقن الصبغة.
  • بعد ذلك يتم إدخال سلك طبي مرن خلال القسطرة وصولاً إلى المكان المسدود من الشريان.
  • يتم إدخال بالونة صغيرة (يبلغ قطرها ما بين 2 إلى 3 سم) مع السلك الطبي ويتم وضعها مكان الانسداد.
  • يتم نفخ البالونة ببطء ليتم توسيع الشريان والسماح بتدفق الدم بصورة طبيعية خلاله. قد يشعر المريض ببعض الألم في صدره خلال هذه المرحلة.
  • قد يتم إدخال دعامة (وهي عبارة عن أنبوب صغير مكون من شبكة سلكية) ووضعها في المكان الضيق بالشريان.عند نفخ البالونة، تتمدد الدعامة وتثبت منتفخة في مكانها المراد بالشريان.
  • بعد ذلك، يتم تقليص البالونة وتفريغها وسحبها مع السلك والقسطرة من جسم المريض. إذا تم وضع دعامة فإنها تبقى في جسم المريض بداخل الشريان لتبقي تجويفه متسعًا للحفاظ على تدفق الدم بصورة طبيعية.
  • بمجرد إزالة القسطرة، يتم الضغط على الجرح بقوة لمدة 20 دقيقة تقريبًا للتأكد من التئام الشريان جيدًا وتوقف النزف.
  • يتم إغلاق الجرح بواسطة سدادة وعائية (نوع خاص من التقطيب خاص للأوعية الدموية).
  • إذا كان الجرح بالفخذ، قد يتم إدخال أنبوب بالشريان لبضعة ساعات حتى ينتهي مفعول الهيبارين المستخدم أثناء العملية.
  • إذا كان الجرح بالمعصم، يتم تثبيت ضمادة على الشريان "مكان الجرح" لعدة ساعات.

كيف يتم التحضير لعملية توسيع الشرايين التاجية؟
  • يجب على المريض الإقلاع عن التدخين، حيث يتسبب في زيادة مخاطر انسداد الشريان وحدوثه مرة أخرى، كما أنه يبطئ من التئام الجروح والتعافي بعد العملية.
  • يجب أن يمتنع المريض عن تناول أى طعام أو شراب لمدة 4 ساعات تقريبًا قبل العملية.
  • قد يطلب الطبيب من المريض التوقف عن تناول بعض الأدوية قبل العملية ببضعة أيام.
  • يجب على المريض أن يخضع لفحص طبي شامل وبعض التحاليل للدم والبول قبل العملية.
  • قد ينصح الطبيب المريض بإجراء رسم قلب وآشعة سينية أيضًا.

مدة الإجراء الطبي/العملية الجراحية : من ساعة إلى ساعتين

فترة الحجز في المستشفى : ليلة أو يوم واحد في المستشفى

التخدير : تخدير موضعي

فترة النقاهة : - يتم حجز المريض في وحدة رعاية خاصة بعد العملية لبضعة ساعات أو لليلة كاملة. - يجب أن يستلقي المريض ويبقى على ذلك الحال لبضعة ساعات بعد العملية ليسمح للشريان بالالتئام كاملاً. - يجب مراقبة دقات قلب المريض وضغط دمه. - قد يشعر المريض باحتقان في مكان إدخال القسطرة لفترة تصل إلى إسبوع بعد العملية. - يمكن للمريض العودة إلى أنشطته اليومية الطبيعية بعد أسبوع من العملية. - قد يوصف الطبيب بضعة أدوية للمريض لمساعدته على الاسترخاء ولمنع حدوث تقلصات بالشرايين.

المخاطر : - ألم وضيق بالصدر لبضعة ساعات بعد العملية. - ألم و كدمات مكان الجرح. - النزيف من الشريان. - ضيق الأوعية التى تم توسعيها بدعامات. - رد فعل حساس تجاه المحلول التبايني (الصبغة) مما يؤدي إلى حدوث طفح جلدي وتورم وصعوبة في التنفس. - انسداد الشريان التاجي أثناء العملية. - تحرك الجلطة الدموية أو السدة بسبب القسطرة، الأمر الذي قد يتسبب في انسداد شريان وتعرض المريض لذبحة صدرية أو جلطة دماغية. - إصابة الشريان أثناء العملية.

رعاية ما بعد مرحلة العلاج : - يجب على المريض تجنب أى أنشطة بدنية لعدة أيام بعد عملية توسيع الشرايين التاجية. - يجب على المريض عدم حمل أشياء ثقيلة أو القيام بمجهود شاق لمدة أسبوع على الأقل بعد العملية. - يجب تجنب ممارسة الرياضة لمدة إسبوعين بعد العملية. - إذا تم وضع دعامة للمريض خلال العملية، فقد يحتاج المريض إلى تناول أدوية مضادة للتجلط لفترة تصل إلى سنة بعد العملية. - يجب تجنب عمليات الأسنان لتلافي التعرضلالتهاب بطانة القلب. يحتاج المريض أيضًا إلى إجراء بعض التعديلات على أسلوب حياته مثل: - اتباع حمية غذائية صحية - الإقلاع عن التدخين - ممارسة الرياضة - التخسيس - تجنب التوتر والإرهاق والإجهاد بصفة عامة - إعادة تأهيل القلب يجب على المريض استشارة الطبيب فور ظهور أى من الأعراض التالية: - حمى - وهن وضعف - ضيق بالتنفس - ألم بالصدر - تغير لون أو درجة حرارة الذراع أو الفخذ الذي تم إدخال القسطرة من شرايينه خلال العملية.

التصفح حسب البلد

كل حقوق النشر محفوظة، © 2008 - 2016 Health-Tourism.com