ابحث في المراكز الطبية

ESWT (العلاج بالموجات التصادمية من خارج الجسم) في فرنسا

المستشفيات والمراكز الصحية في فرنسا التي تقدم ESWT (العلاج بالموجات التصادمية من خارج الجسم)

مركز أمبرويز- باريه الجراحي

في 2006، قامت مجموعة مستشفيات هكساجون المستقلة بالاستحواذ على العيادة، وقامت بتوسيعها ومضاعفة سعتها لأكثر من 200 سرير. وتعد عيادة أمبرويز – باريه رائدة في العلاج الكيماوي، غسيل الكُلى، والإخصاب الصناعي، وهي أول منشأة خاصة في إيل دي فرانس تمتلك روبوت جراحة آلي.

الأسعار:

إجراء طبي الأسعار:

العلاج بالموجات التصادمية من خارج الجسم

عند الطلب

مستشفى ساينت جريجوري المركزي الخاص

أنشئت مستشفى ساينت جريجوري المركزي الخاص، وهي المستشفى الأولى في فرنسا المتخصصة في الجراحة، في 2004 عندما تم دمج عيادة سانت فينسنت، وعيادات فولني، وعيادة بريكيني للأمومة في كيان واحد.

الأسعار:

إجراء طبي الأسعار:

العلاج بالموجات التصادمية من خارج الجسم

عند الطلب

مراكز جراحة العظام في فرنسا (صفحة 1 من 1)

عن العلاج بالموجات التصادمية من خارج الجسم (ESWT)

تُصنف هذه المعلومات كمعلومات عامة ولا يُعتد بها كنصائح طبية من جانب Health-Tourism.com. كما يجب التنويه إلى أنه أية قرارات متعلقة بالعلاج، مرحلة المتابعة والرعاية بعد العلاج أو فترة النقاهة يجب اتخاذها وفق الاستشارة المناسبة فقط، وبناء على نصيحة الطبيب المختص المؤهل لذلك.

العلاج بالموجات التصادمية من خارج الجسم (ESWT)

 

ما هو العلاج بالموجات التصادمية من خارج الجسم؟

 

العلاج بالموجات التصادمية من خارج الجسم (ESWT) هو نوع من العلاج نشأ في ألمانيا في بداية التسعينات. وقد أثبت فعالية في علاج إصابات الأنسجة اللينة. يعد هذا العلاج غير غزوي، ولا يستلزم شق الجلد. فهو يستخدم طاقة ميكانيكية عالية في شكل موجات تصادمية، مع تركيزها على مناطق محددة. وتعد هذه هي طريقة العلاج الأكثر انتشارًا لعلاج التهاب اللفافة الأخمصية بالقدم.

 

التشخيص

 تتعرض الأنسجة اللينة بالجهاز العضلي الهيكلي للإصابة. ويمكن أن تتسبب للبعض في آلام مبرحة قد تجعلهم غير قادرين على الحركة. يعد الاستخدام المفرط والضغط الشديد على الأنسجة لمدة طويلة من أسباب الاصابة الشائعة. وعادةً ما تشمل عملية التشخيص فحصًا طبيًا بواسطة الطبيب المعالج.

كما يشمل التشخيص التحقق من التاريخ الطبي للمريض والروتين اليومي الخاص به. وقد يسأل الطبيب عن أنشطة المريض اليومية. كما يمكن للطبيب، في حالات نادرة، طلب أشعة مقطعية أو أشعة رنين مغناطيسي. تستخدم الأشعة على الجهاز العضلي الهيكلي لتحديد موعد بدء العلاج، وذلك بعد التأكد من عدم وجود تمزق في الأنسجة اللينة. حيث يتم وصف العلاج بالموجات التصادمية للأنسجة المصابة بالكدمات والرضوض فقط.

 

كيف يعمل العلاج

تكون خطة العلاج مكونة من جلستين من العلاج بالموجات التصادمية، تتم الجلستان في العيادات الخارجية بحيث يفصل بينهما أسبوع. وتتكون الجلسة من حوالي ألفي موجة تصادمية موجهة للأنسجة المصابة. وهو ما يستتبعه شعور مثل النقر على الجلد. يجب على المرضى القادمين لإجراء جلسة علاج بالموجات التصادمية تجنب الوجبات الدسمة، بالإضافة لإرتداء ملابس يسهل الوصول من خلالها للجزء المصاب.

يعمل العلاج من خلال تحفيز الأعصاب في المنطقة المصابة، وكنتيجة لذلك، يقل احساس الأعصاب المحفزة بالألم. وهو ما يضمن قدرة المرضى على ممارسة حياتهم الطبيعية بدون الشعور بالألم مع أقل احتكاك. كما تحفز الموجات التصادمية نمو الشعيرات الدموية، والتي تمد الأنسجة المصابة بالمغذيات، مما يؤدي لسرعة التئام الإصابة.

في معظم الحالات، يكون هذا النوع من العلاج أكثر فعالية من استخدام مشتقات الستيرويد في الحد من الالتهاب. فمن ناحية، تصبح الأدوية التقليدية أقل فعالية مع الوقت، بينما تزداد فعالية الموجات التصادمية تدريجيًا، أي أنه كلما زادت عدد الجلسات أصبح العلاج أكثر فعالية.

 

فترة النقاهة

مع العلاج بالموجات التصادمية، تنخفض فترة النقاهة بما يقدر بالنصف. فقد يحتاج المريض، عادةً، لحوالي من ثلاث إلى ستة أشهر فقط للتعافي من الإصابات الشديدة. وهي فترة قصيرة جدًا بالنظر لأن بعض إصابات الأنسجة اللينة قد تؤدي لمشاكل مدى الحياة؛ وفي بعض الحالات، تصبح الإصابة أسوأ مع الوقت.

يجب أن يتبع العلاج بالموجات التصادية علاج طبيعي. بالإضافة إلى ذلك، يجب أن يتبع المريض نظامًا غذائيًا صحيًا. فالجسم يحتاج إلى المغذيات الصحيحة حتى يتمكن من التعافي بشكل جيد. ومن الأفضل عدم الضعط على الأنسجة اللينة مكان الإصابة بعد التئامها.

لمعرفة المزيد عن العلاج بالموجات التصادمية من خارج الجسم

التصفح حسب البلد

كل حقوق النشر محفوظة، © 2008 - 2018 Health-Tourism.com