ابحث في المراكز الطبية

علاج سرطان الفم في ألمانيا

المستشفيات والمراكز الطبية الموجودة في ألمانيا والتي تقوم بعلاج مرضى السرطان الفموي.

تكلفة علاج سرطان الفم في ألمانيا

إجراء طبي الحد الأدنى للسعر الحد الأقصى للسعر

علاج سرطان الفم

دولار أمريكي 8,700

دولار أمريكي 20,500

المستشفيات والعيادات التي تعرض علاج سرطان الفم في ألمانيا

مستشفى شتوتجارت

مستشفى شتوتجارت واحدة من أكبر مستشفيات ألمانيا، تتكون من أكثر من 50 عيادة ومعهد متخصص تغطي كافة التخصصات الطبية. وتعد مستشفى شتوتجارت واحدة من أفضل المستشفيات في ألمانيا، وتعد المكان الذي تحول إليه حالات الأورام، والأنف والأذن والحنجرة، والأطفال، وغيرها.

مدى توفر

علاج سرطان الفم متاح في مستشفى شتوتجارت

مركز هامبورج – إبندورف الطبي الجامعي

بعد تأسيسه عام 1884، تم تجديد مركز هامبورج – إبندورف الطبي الجامعي بالكامل في 2009، ليصبح أكثر المستشفيات الأوروبية ابتكارًا. يقدم المكتب الدولي الخاص بالمركز الدعم لما يقرب من 1,000 مريض أجنبي سنويًا.

مدى توفر

علاج سرطان الفم متاح في مركز هامبورج – إبندورف الطبي الجامعي

مستشفى هايدلبرج الجامعي

يعد مستشفى هايدلبرج الجامعي واحدًا من المراكز الطبية الرائدة في أوروبا. حيث يتم تقديم رعاية شاملة من خلال مجموعة من أفضل خبراء العالم، مع الالتزام بمعايير الجودة الدولية في كافة التخصصات الطبية.

مدى توفر

علاج سرطان الفم متاح في مستشفى هايدلبرج الجامعي

4 مدرجة في أطباء الأورام

أظهر الكل >>

Prof. أنتوني د. هو

المدير الطبي لقسم أمراض الدم، طب الأورام، وطب الأمراض الروماتيزمية

Prof. وولفجانج ويك

المدير الطبي لقسم أورام المخ والأعصاب

مراكز الأورام في ألمانيا (صفحة 1 من 1)

عن علاج سرطان الفم

تُصنف هذه المعلومات كمعلومات عامة ولا يُعتد بها كنصائح طبية من جانب Health-Tourism.com. كما يجب التنويه إلى أنه أية قرارات متعلقة بالعلاج، مرحلة المتابعة والرعاية بعد العلاج أو فترة النقاهة يجب اتخاذها وفق الاستشارة المناسبة فقط، وبناء على نصيحة الطبيب المختص المؤهل لذلك.

ما هو سرطان الفم؟

سرطان الفم هو نوع من السرطان حيث ينشأ الورم على سطح الفم أو الشفتين أو اللسان أو اللثة. ويمكن لسرطان الفم أيضاً أن يظهر في الغدد اللعابية، واللوزتين والبلعوم على الرغم من أن هذه الأماكن أقل شيوعاً.

 

وتشمل أنواع سرطان الفم:

سرطان الخلايا الحرشفيّة (Squamous cell carcinoma): عندما يهاجم السرطان الخلايا الحرشفيّة الموجودة في داخل الفم.

سرطان الخلايا الصبغيّة الخبيث في الفم (Oral malignant melanoma): عندما يبدأ السرطان في الخلايا الصبغيّة، وهي الخلايا التي تساعد على إكساب الجلد لونه.

السرطانات الغدّية (Adenocarcinomas): عندما ينشأ السرطان في الغدد اللعابيّة.

من المعرّض لخطر الاصابة بسرطان الفم؟

الذكور فوق سن الـ 50

الأشخاص الذين يدخّنون السجائر، أو السيجار أو الغليون.

الأشخاص الذين يستخدمون التبغ الذي لا يدخّن

الإفراط في استهلاك الكحوليات

وجود تاريخ عائلي للإصابة بالسرطان.

التعرّض المفرط لأشعّة الشمس، وخاصّة في سن مبكّر.

الأشخاص المصابين بفيروس الورم الحليمي البشري (HPV)

 

كيف يمكن تقليل خطر الإصابة بسرطان الفم؟

أكثر الطرق فعاليّة للوقاية من الإصابة بسرطان الفم ومنع تكرار الإصابة بعد العلاج الناجح ما يلي:

عدم التدخين

شرب الكحول بشكل معتدل أو عدم شربه على الإطلاق

تناول نظام غذائي مع الكثير من الفواكه الحمضيّة والخضروات الطازجة والأسماك وزيت الزيتون.

فحص الأسنان بصورة منتظمة.

ما هي أعراض سرطان الفم؟

بقع خشنة، كتل، قشور، تورّمات، أو مناطق متآكلة على اللثّة أو الشفاه أو مناطق أخرى داخل الفم

تكوّن بقع بيضاء أو حمراء في بطانة الفم.

الشعور بشيء عالق في الجزء الخلفي من الحلق

صعوبة في المضغ أو البلع أو التحدّث أو تحريك الفك أو اللسان

التهاب مزمن في الحلق وبحّة في الصوت.

فقدان الوزن غير المبرّر

ألم الأذن

التشخيص

إذا واجهت أي أعراض قد تشير إلى سرطان الفم، سيقوم طبيب الأسنان أو الطبيب بفحص داخل فمك وأجزاء من عنقك. وسوف يطرح عليْك طبيبك بعض الأسئلة عن صحّتك والتاريخ المرضي ومشاكل الأسنان. احرص على إخبار طبيب الأسنان أو الطبيب إذا كنت تستخدم أو حتى سبق لك استخدام التبغ بأيّ شكل من الأشكال.

ويمكن إجراء الاختبارات التالية لتشخيص ما إذا كان المريض مصابًا بسرطان الفم، وكذلك مدى انتشاره والمرحلة التي وصل إليها

خزعة: عادةً ما تؤخذ عيّنة صغيرة من النسيج تسمّى خزعة. وهناك أنواع مختلفة من الخزعة التي تشمل: خزعة فرشاة أو علم الخلايا التقشري، خزعة جراحية، وخزعة الإبرة الدقيقة، صبغ الطبقة المخاطية.

 

اختبارات الأشعة: قد تشمل هذه: الأشعة المقطعية (CT) أو الأشعة المقطعية المحورية (CAT)، التصوير المقطعي بانبعاث البوزيترون (PET)، التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)، الأشعة السينيّة (X-rays) على الصدر والأسنان، ابتلاع الباريوم، والمناظير.

العلاج

هناك ثلاثة خيارات رئيسيّة لعلاج سرطان الفم. وهم:

الجراحة: تتم إزالة الخلايا السرطانية جراحياً. في بعض الأحيان، يتم إزالة بعض الأنسجة المحيطة بها أيضاً. وعادةً ما يُوصى بالجراحة إذا كان الورم صغيراً وإذا كان من المرجّح أنّ الجراحة ستؤدّي إلى إزالة الخلايا السرطانيّة بالكامل.

العلاج الكيميائي: حيث تُستخدم أدوية قويّة لقتل الخلايا السرطانيّة. وفي بعض الأحيان، يتم استخدام العلاج الكيميائي بالإضافة إلى الجراحة.

العلاج الإشعاعي: يتم استخدام الأشعة السينية (X-rays) عالية الطاقة لقتل الخلايا السرطانيّة. ويمكن الجمع بين العلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي والجراحة في الحالات المتقدّمة من السرطان.

 

وتشمل العملياّت الجراحية لسرطان الفم ما يلي:

استئصال الفك العلوي (Maxillectomy)، ويمكن القيام بها مع أو بدون اجتثاث محتويات الحجاج (مقلة العين)

استئصال الفك السفلي (Mandibulectomy)، وهي عبارة عن إزالة الفك السفلي أو جزء منه.

استئصال اللسان (Glossectomy)، وهي عبارة عن إزالة اللسان. ويمكن أن تكون جزئيّة أو نصفيّة أو كليّة.

لمعرفة المزيد عن سرطان الفم

تصفح مراكز الأورام الموجودة في ألمانيا حسب التخصص

كل حقوق النشر محفوظة، © 2008 - 2019 Health-Tourism.com