ابحث في المراكز الطبية

التصفح حسب المدينة:

لم يتم العثور على نتائج حول طب أورام العظام في هامبورج, ألمانيا

يمكنك تجربة هذه الخيارات:

عن علاج أورام العظام

تُصنف هذه المعلومات كمعلومات عامة ولا يُعتد بها كنصائح طبية من جانب Health-Tourism.com. كما يجب التنويه إلى أنه أية قرارات متعلقة بالعلاج، مرحلة المتابعة والرعاية بعد العلاج أو فترة النقاهة يجب اتخاذها وفق الاستشارة المناسبة فقط، وبناء على نصيحة الطبيب المختص المؤهل لذلك.

طب أورام العظام

ما هو طب أورام العظام؟

هو فرع من فروع الطب يركز على التركيب العضلي والهيكلي لجسم الإنسان. ويشمل هذا الفرع علاج الأورام التي تصيب هذه الأجزاء. ويتعامل هذا التخصص الطبي مع الأورام في الأطفال والبالغين. كما يختص هذا الفرع أيضًا بأمراض العظام التي تحتاج إلى مقاربة متعددة التخصصات لعلاجها. مثل الكسور، التهاب المفاصل والعدوى والالتهابات التي تصيب العظام.

كيف يتم التشخيص؟

تتطلب عملية تشخيص سرطان العظام استخدام الأشعة التشخيصية. يمكن استخدام العديد من أنواع الأشعات المختلفة حسب الحاجة. وكلما تم تشخيص السرطان بشكل أسرع، كلما أمكن بدء العلاج بشكل أسرع. وقد يتم استخدام أي من هذه الطرق لتصوير نمو السرطان:

·         الأشعة السينية العادية

·         الأشعة المقطعية

·         الرنين المغناطيسي

تشاعد الأشعة التشخيصية في حالات سرطان الجهاز العضلي الهيكلي على تحديد الأجزاء المصابة. كما تساعد الطبيب على تحديد أفضل أنواع العلاج. وقد يتم إجراء خزعة إبرية من الجزء المصاب في بعض الأحيان. وتلغي الخزعة الإبرِية الحاجة إلى إجراء جراحة مفتوحة للحصول على جزء من النسيج المصاب، وهو ما كان الإجراء المتبع بشكل تقليدي قبل اكتشاف مثل هذه التقنيات الحديثة في الطب.

العلاج

هناك عدد من الخيارات المتاحة لعلاج المرضى المصابين بأورام بالجهاز العضلي الهيكلي. ويعتبر العلاج الكيميائي هو أكثر الطرق استخدامًا. ويستخدم فقط في حالة تشخيص الورم على أنه خبيث (سرطاني). وهناك أكثر من مائة دواء تستخدم لعلاج السرطان. ويكون العلاج الكيميائي فعالًا جدًا في بعض الأحيان، ولكنه قد لا يعمل على الإطلاق في بعض الحالات.

في بعض الأحيان، قد يطلب من المريض المشاركة في تجربة إكلينيكية. ويرجع هذا إلى أن الباحثين يعملون باستمرار لاكتشاف أنواع جديدة من الأدوية لعلاج السرطان. وتعد هذا التجارب العلمية مهمة للغاية لتحقيق التقدم في علاج السرطان. ويقدم المشاركون بها من المرضى مساهمة ضخمة للطب.

وتعد الجراحة من خيارات العلاج الأخرى. ويعد أهم أنواع هذه الجراحات إزالة الجزء المصاب بالسرطان واستبداله ببديل صناعي. وقد اكتسبت هذه الجراحة شهرة واسعة في الآونة الأخيرة. وتعد قوية الفعالية، كما تمنع انتشار الخلايا السرطانية إلى أجزاء أخرى.

وقد تُجرى الجراحة لاستئصال الأجزاء المصابة بالسرطان، إذا كان السرطان لم يمتد إلى العظام. وتعني الجراحة في معظم الحالات ترك بعض الندوب كآثار للجراحة. وقد تكون هذه الندوب واضحة في بعض الأحيان. ولكن قد تكون الجراحة مفيدة للغاية لوقف انتشار السرطان.

فترة العلاج

يختلف طول فترة العلاج من شخص لآخر. فبعض الأشخاص يستجيبون بشكل جيد للعلاج، بينما لا يستجيب البعض الآخر نهائيًّا للجراحة أو العلاج الكيميائي. وقد تصل مدة العلاج إلى سنة كاملة.

التعافي والنقاهة

قد يكون التعافي من علاج السرطان تحديًا كبيرًا، خاصة بعد استخدام العلاج الكيميائي. وقد يضطر الإنسان بالإضافة إلى ذلك إلى القيام بفحص منتظم لضمان عدم ظهور السرطان مرة أخرى. وأفضل ما يمكن أن يفعله المريض هو ممارسة الرياضة بشكل منتظم وأكل غذاء صحي. كما قد يحتاج المرضى إلى العلاج النفسي أثناء فترة النقاهة، حيث قد تقل ثقة الأشخاص بأنفسهم بسبب الندوب التي تتركها الجراحة. والأهم من ذلك هو حاجتهم لدعم وحب العائلة والأصدقاء حتى يتمكنوا من تخطي هذه الظروف.

لمعرفة المزيد عن طب أورام العظام

كل حقوق النشر محفوظة، © 2008 - 2018 Health-Tourism.com