ابحث في المراكز الطبية

كيفية اختيار طبيب لعلاجك في الخارج

من الضروري لنجاح أي إجراء طبي أو علاج أو جراحة أن تختار الطبيب المناسب.
هذه المقالة هي دليل مختصر لأولئك الذين يسافرون للعلاج في الخارج، لمساعدتهم علي انتقاء الطبيب، الجراح، أو طبيب الأسنان، الذي سيقوم بالعلاج، والتحقق من كفاءته.

مؤهلات الجراح أو طبيب الأسنان

التحقق من الخلفية الطبيب للطبيب الذي سوف يقوم بعلاجك تبدأ بالاستفسار عن مؤهلاته. وباختصار، هذه هي أهم النقاط التي عليك التحقق منها:
  • متى وأين حصل على تعليمه الطبي ودرجته العلمية؟ ومن أي جامعة؟
  • اعتماداته ومؤهلاته الوظيفية، بما في ذلك رخصة مزاولة المهنة الخاصة به، ومتطلبات تجديد هذه الرخصة.
  • درجة التخصص، ورخصة ممارسته، والشهادات التي حصل عليها في تخصصه.
  • درجات الزمالة، أو الشهادات والتدريبات التي حصل عليها بعد التخرج.
  • الدورات التدريبية الخاصة التي حصل عليها فيما يخص العلاج الذي سيقدمه لك.
  • الوظائف الحالية التي يشغلها في عيادات أو مستشفيات، وكذلك تاريخه الوظيفي السابق.
  • اللغات التي يتحدثها ومدى طلاقته في كل منها.

التعليم، التدريب، وترخيص الممارسة

من المهم أن نشير إلى أن ترخيص ممارسة الطب يمنح فقط للحاصلين على الدرجات العلمية من الكليات والمدارس الطبية المدرجة في قائمة "الدليل الدولي للتعليم الطبي FAIMER"، أو في دليل منظمة الصحة العالمية WHO للمدارس الطبية. تأكد من حصول طبيبك على درجته الطبية من أحد الكليات المدرجة على هذه القوائم. كما يجب أن يكونوا حاصلين على تصريح الممارسة الطبية من الجهة الرسمية المسئولة عن إصدار مثل هذه التصاريح في بلدانهم، أو ما يعادلها من شهادات أو تصاريح دولية مختلفة.

الشهادات الطبية

تتباهى معظم المراكز الطبية في وجهات السياحة العلاجية المختلفة بأطقمها الطبية التي تفخر بأنه قد تم تدريبها أو اعتمادها في بعض الدول المتقدمة طبيًا، خاصة الولايات المتحدة الأمريكية و بريطانيا، أو غيرها من الدول الغربية، ومع ذلك يجب أن تضع في اعتبارك ضرورة البحث والتأكد من مثل هذه المعلومات.
المؤسسة الرئيسية المسئولة عن اعتماد الدورات التدريبية الطبية أو إصدار شهادات ما بعد التخرج في الولايات المتحدة للأطباء الأمريكيين والأجانب هي مجلس اعتماد التعليم الطبي بعد التخرج (AGMCE)، وهو يشمل في عضويته وتكوينه عدة منظمات مثل المجلس الأمريكي للتخصصات الطبية، والجمعية الطبية الأمريكية، وجمعية المستشفيات الأمريكية، وجمعية الكليات الطبية الأمريكية، وأيضًا مجلس الجمعيات التخصصية الأمريكية. وعليك التأكد من وجود اسم طبيبك كعضو مسجل، وساري العضوية في أي من هذه المؤسسات.
والمعادل البريطاني لمجلس اعتماد التعليم الطبي بعد التخرج AGMCE هو المجلس الطبي العام (GMC) للمملكة المتحدة، والاتحاد الأوروبي للتخصصات الطبية (UEMS) للاتحاد الأوروبي. إذا كان طبيبك قد حصل على شهادته الطبية أو التخصصية من أي من هذه المنظمات الطبية، فإن أسماءهم وموقفهم من الاعتماد سيكون مدرجًا على قوائم الاعتماد الخاصة بها.

الممارسة

من المهم أيضًا معرفة الأماكن التي عمل طبيبك بها، ومتى، وكذلك مدة عمله في هذه الأماكن. فعلى سبيل المثال، يعد عمل الطبيب في مستشفى أو عيادة معتمدة من قبل اللجنة الدولية المشتركة JCI، أو من قبل المؤسسة الدولية للمعايير ISO، علامة جيدة على كفاءته، حيث أن مثل هذه المستشفيات المعتمدة تقوم بتعيين أطباء يقدمون مستوى مرتفعًا من جودة الخدمة الطبية.

عضوية واعتماد الجمعيات التخصصية

لا تتوقف الممارسة الطبية الجيدة فقط على الحصول على تعليم طبي جيد أو العمل في مستشفى أو عيادة معترف بها دوليًا. فعلى طبيبك أيضًا أن يكون منخرطًا في برامج التطوير التخصصي الاحترافي المستمر، أو ما يعادلها سواء في دولهم أو في مؤسسات دولية. وبهذا يمكن للطبيب أن يكون على اطلاع مستمر بأحدث التقنيات أو المعلومات الطبية سواء في مجال تخصصه، أو في عالم الطب الذي يتطور بشكل مطّرد.
من المتوقع أن يحصل الجراحون على عضويات دولية في جمعيات تخصصية مثل الجمعية الدولية لجراحة التجميل (ISAPS) أو الجمعية الدولية لجراحي التجميل (EURAPS). أما أطباء الأسنان، أو أطباء الأسنان التجميليين، فقد يكونون أعضاء أو مدرجين في قوائم منظمات دولية مثل المجلس العام لطب الأسنان (GDC)، أو الأكاديمية االبريطانية لتقويم الأسنان (BACD).
وبنفس الكيفية فإنه للبلدان المختارة أيضًا جمعيات وطنية تخصصية تنظم اعتماد وتأهيل الجراحين وأطباء الأسنان، مثل الجمعية البلجيكية لجراحة التجميل، والتي تعادل الجمعية البريطانية لجراحي الترميم والتجميل (BAPRAS). أما في مجال طب الأسنان، فإن الجمعية الفلبينية لطب الأسنان تعادل أو تقارب المجلس العام لطب الأسنان.

الممارسات الطبية الخاطئة، والمسئولية القانونية، والسلامة

هناك العديد من الأسئلة التي يمكن أن تسألها لأطبائك المعالجين. لكن أهم الأسئلة هي تلك المتعلقة بالسلامة والمخاطر، لذا فإن عليك أن تسأل كل الأسئلة الممكنة التي تتعلق بهذا الموضوع. وإذا كان هناك شيء ما غير مفهوم بالنسبة لك، فإن بإمكانك أن تطلب توضيحًا مفصلا.
  • استفسر عما إذا كان هناك عقد خاص بالخدمات المقدمة، وعما إذا كان يتضمن بنودًا خاصة بالمسئولية القانونية في حالة حدوث مضاعفات ناتجة عن الإهمال الطبي.
  • هل سبق للطبيب أن تعرض لدعاوى قانونية خاصة بالممارسات الطبية الخاطئة؟
  • هل مؤهلات الطبيب وشهاداته سواء المحلية منها أو الدولية سارية؟ وهل يتم تجديدها بشكل منتظم ومستمر؟ وهل هناك وثائق تثبتها؟

أسئلة إضافية يمكنك أن تسألها

لا يمكن أن يعد التدقيق الشديد في المسائل الطبية خطأً، بل تعد واجبة خاصة لأولئك الذين يعدون لرحلة سياحة علاجية. لذا تعد الأسئلة والاستفسارات التالية أساسية فيما يخص الأطباء.
  • ما هي خبرة الطبيب في إجراء هذا النوع من الجراحة؟ وكم عدد العمليات الجراحية من هذا النوع التي قام بأدائها من قبل؟
  • ما هي نسبة حدوث مضاعفات مع هذا النوع من الجراحات؟
  • هل سيقوم طبيب التخدير بعمل تقييم قبل وبعد الجراحة؟ وهل عمل الجراح مع نفس طبيب التخدير من قبل؟
  • استفسر عما إذا كان بإمكانك الاتصال بأحد مرضاهم السابقين لسؤالهم عن تجربة الجراحة.

احصل على توصيات إضافية من مصادر أخرى

أن تبحث بنفسك عن معلومات عن الأطباء والجراحين الأجانب هو شيءٌ محمود، لكن الحصول على معلومات إضافية من مصادر أخرى قد يكون مفيدًا جدًا. وفيما يلي بعض هذه المصادر.
  • يمكنك أن تحصل على توصيات من أصدقائك، أو أفراد عائلتك، أو زملائك في العمل، أو أي من معارفك، الذين قد يكونوا قد أجروا جراحات أو تلقوا علاجات على أيدي نفس الأطباء.
  • اقرأ شهادات وتوصيات مرضى سابقين أو مسافرين آخرين في المنتديات والمواقع الإلكترونية.
  • اشترك في مجتمعات إلكترونية واحصل على توصيات مباشرة، ونصائح، وتوجيهات.

كل حقوق النشر محفوظة، © 2008 - 2016 Health-Tourism.com